الرئيسية > اخبار حصرية

التوتر وزيادة الوزن..إليك سيدتي العلاقة بينهما

  • الجمعة 29 نوفمبر 2019 - 00:02 | ليلى كندي

أظهرت بيانات توصلت إليها دراسة أجرتها الجمعية النفسية الأمريكية عن التوتر في أمريكا، أن هناك 3 من بين كل 4 أمريكيين عانوا على الأقل من عرض واحد من أعراض التوتر في آخر شهر.

وعن التأثيرات التي يمكن أن يلحقها التوتر بجسم الإنسان، فقد أوضح الباحثون أن تلك التأثيرات عادة ما تكون ملموسة وواضحة للوهلة الأولى، بدءً من الشد العضلي والصداع ووصولا للشعور بالضيق، الإرهاق، عدم السيطرة، فضلا عن أن الضغط العصبي من الممكن أن يؤثر على الصحة من النواحي الجسدية، العقلية والعاطفية.

لكن يجب أيضا معرفة أنّ الجسم يمكن أن يتجاوب مع التوتر والضغط العصبي بأشكال أخرى، من ضمنها اكتساب وزن زائد، قد لا تتم ملاحظته إلا بعد مرور فترة من الوقت.

وبحسب ما ذكرته دكتور شارلي سيلتزر، الطبيبة المتخصصة في إنقاص الوزن، فإن الجسم يستجيب للتوتر عبر زيادة إفرازه لمستويات الكورتيزول، الذي يهيء الجسم بعدها إما للمواجهة أو للتملّص والهرب. ومن المعروف أن الكورتيزول (هرمون التوتر) تفرزه الغدد الكظرية، ويزداد حين يكون الجسم في حالة تعامل مع تهديد ما.

أما في حالة استمرار التوتر بشكل دائم، فيمكن التعرض بشكل مفرط للكورتيزول، الذي تقول عنه سيلتزر إنه يعتبر مشكلة، خاصة وأن الكورتيزول فاتح قوي أيضا للشهية.

وأضاف سيلتزر أن السعرات الحرارية الزائدة التي يتم تناولها في حالة ارتفاع نسبة الكورتيزول تتكدس بشكل تفضيلي على ما يبدو حول منطقة الخصر. والأكثر من ذلك هو ما توصلت إليه دراسة أخرى أجريت عام 2015 وأظهرت أن أجسامنا تميل لتمثيل الطعام غذائياً بشكل أبطأ حين يكون الجسم معرضا لحالة من الضغط والتوتر.

عبر عن رأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حاليا في الاسواق او عبر التحميل

استفتاء

هل تتزوجين برجل يصغرك سنا؟

Loading ... Loading ...