الرئيسية > اخبار حصرية

المديمي رئيس المركز الوطني لحقوق الانسان بالمغرب غياب أخي المهدي ليس اختفاء ولا اختطافا

  • الخميس 20 ديسمبر 2018 - 08:00 | لالة فاطمة لالة فاطمة

في تدوينة على الفايسبوك، أكد محمد المديمي رئيس المركز الوطني لحقوق الانسان بالمغرب أن شقيقه المهدي المديمي، “عاد بحمد الله يومه الأربعاء 19-12-2018 صباحا إلى البيت، حيث كان يتواجد في مدينة الناظور بعدما غرر به من طرف بعض معارفه”.

وكان محمد المديمي قد أعلن سابقا أن شقيقه المهدي الذي يبلغ من العمر 20 سنة، قد اختفى عن الأنظار في ظروف غامضة، وبطريقة أثارت نوعا من الريبة، بعدما توجه في حدود الساعة التاسعة من ليلة الأربعاء الماضية نحو بقال الحي من أجل اقتناء بعض الأغراض المنزلية، دون أن يعود إلى بيت الأسرة، موضحا أنه وبعد تأخر شقيقه في العودة، سارع الى مهاتفته، حيث  انقطع الخط الهاتفي مباشرة بعد فتحه، وتسائل حينها في تصريح للالة فاطمة، “هل هو اختفاء أم اختطاف ؟”.

وفي إتصالنا بمحمد المديمي رئيس المركز الوطني لحقوق الانسان بالمغرب، أكد لنا عودة شقيقه إلى البيت ، موضحا أن بعض أصدقائه طلبوا منه مرافقتهم إلى مدينة الناظور دون إخبار أهاليهم، وأنه قد عاد وهو بصحة جيدة.

أحمد بن اعيوش : مراكش

عبر عن رأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اقرأ المجلة عبر الضعط على الصورة

استفتاء

من هي صاحبة أحسن مبادرة اجتماعية:

التصويت انظر النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...