الرئيسية > اخبار حصرية

حصريا ل “لالة فاطمة” سعد رمضان “كورونا علمتني أن الصحة والحرية أهم شئ في الحياة”

  • الأحد 2 مايو 2021 - 18:00 | سمية بنصات

سعد رمضان فنان لبناني بدأ مسيرته عام 2008 من خلال مشاركته في برنامج اكتشاف المواهب ستار أكاديمي حيث تعرف عليه المغاربة، أصدر العديد من الأغاني والكليبات ساهموا أكثر في شهرته، يتابعه على الانستغرام أزيد من مليون ونصف من المتابعين، موقع لالة فاطمة كان له لقاء خاص مع النجم اللبناني سعد رمضان الذي تحدث فيه عن مجموعة من الأمور.

تأثر المجال الفني بالحجر الصحي، فهل يفكر سعد في أن ينشئ مشروع بعيد عن الفن؟

بالفعل أثر علينا  موضوع كورونا بشكل كبير جدا تحديدا المجال الفني الغنائي، إذ مرت مدة طويلة منذ أن أقمنا حفلات، أحييت حفلة عيد الحب في برلين سنة 2020 وبعدها حفلة بدار الأوبرا شهر 11، يعني حفلتين في سنة واحدة هو عدد قليل جدا ولكن نقول الحمد لله على كل شيء هذه المصيبة ليست حكرا علينا فقط بل على كل المجالات في العالم انشاءالله سيعود كل شيء كما كان من قبل.

أما بخصوص مشروع بعيد عن المجال الفني فهذا الموضوع كنت أفكر فيه منذ مدة طويلة وقبل جائحة كورونا وحاليا أنا أشتغل عليه بجدية أكبر.

كيف حالك مع الأجواء الأخيرة  في لبنان وخصوصا في ظل فيروس كورونا؟

صراحة حالي مثل جميع اللبنانيين، أولا الوضع في لبنان فيما يخص كورونا صعب جدا والموضوع أصبح منتشر بشكل كبير، أتمنى انشاء الله أن تمر هذه الأيام على خير، ونحاول قدر المستطاع أن نبقى في المنزل وعدم الاختلاط مع الناس.

ما هو الشيء الذي تعلمه سعد من فترة الحجر الصحي، وماذا تغير في روتينه ؟

منذ سنة 2020 لحد اليوم وأنا أقول لأصدقائي أنني كبرت 10 سنوات في الحياة لأن هذه السنة كانت صعبة جدا تعلمنا منها عدة أشياء، شخصيا تعلمت أن الحياة عبارة عن صحة و حرية، هذين الشيئين افتقدناهم هذه الفترة كنا خائفين عن صحتنا وبنفس الوقت لم تكن عندنا الحرية، لحد ما كأننا نعيش في سجن فتعلمت أن هاذين الأمرين تحديدا الحرية والصحة أهم شئ في الحياة.

كيف هي الأحوال مؤخرا في لبنان؟

صراحة الأحوال في لبنان صعبة جدا بعيدا عن فيروس كورونا الذي بالنسبة لي أخف مشكلة يعيشها بلدي الحبيب رغم أنها من أقسى المشاكل التي يعيشها العالم .

لبنان يواجه مشاكل أصعب من الكورونا وأتمنى أن تمر هذه المرحلة على خير وإنشاءالله يرجع لبنان كما كان في السابق.

متى سنرى سعد عريس؟

أنا أتمنى أن أتزوج قريبا ولكن لا أعرف والله أعلم..

مرت مدة طويلة ولم يطلق سعد عملا غنائي باللهجة المغربية؟

صحيح، مرت مدة طويلة منذ أن أطلقت آخر أعمالي الغنائية بالدارجة المغربية “واعرة” ولم أقدم أي أغنية من بعدها رغم أنني شخص يعشق اللهجة المغربية ، وكل الناس  تعلم أن سعد رمضان يحب المغرب العربي ككل وأغاني المغرب العربي، فتأخرنا هذه الفترة لأننا كنا نستعد لإطلاق سينغل، وانشاء الله إذا عملنا ألبوم ستكون فيه أغنية مغربية وحتى إذا لم نقم بالألبوم سنحاول أن نشتغل على شيء مغربي لأنني أجد نفسي في اللهجة المغربية.

هل ممكن أن يدخل سعد يوما ما مجال اليوتيوب، ويشارك حياته اليومية مع جمهوره؟

أظن أنني أحاول قدر المستطاع مشاركة حياتي اليومية مع جمهوري  في جميع وسائل التواصل الاجتماعي أمثال  الإنستغرام والتيك توك .. أما على اليوتيوب أفضل أن أركز على  مشاركة الأغاني وآخر أعمالي.

ما هي الاكلة المغربية المفضلة لدى سعد؟

أتذكر عندما كنت اسافر إلى المغرب، كنا نطلب “الطاجين” في الساعة الرابعة صباحا ونأكله، أعرف أن هذا إجرام ولكنني أحب الطاجين لدرجة أكله في أي وقت أريد.

هل يمكن أن نرى سعد متزوجا من مغربية؟

“يضحك” أكيد إن لم أقل ممكن جدا، أصلا الكثير من الناس يظنون أنني على علاقة ببنت مغربية وأتشرف بلا شك، البنت المغربية بنت جميلة وبنت بيت وعربية بكل ما للكلمة من معنى.

من من بين الفنانين المغاربة يرغب سعد في تحضير عمل مشترك معه؟

يوجد الكثير وأغلبيتهم أصدقائي حاتم عمور، عبد الفتاح الجريني، الدوزي، سعد لمجرد …. العديد منهم وأتمنى أن لا اكون نسيت أحد منهم، أحبهم كلهم بشكل شخصي وأيضا أحب أعمالهم الفنية جدا.

عبر عن رأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اقرأ المجلة عبر الضعط على الصورة