الرئيسية > غير مصنف

حملة تحسيسية للتعبئة الجماعية من أجل القضاء على التمييزضد المرأة بوجدة

  • الثلاثاء 9 مارس 2021 - 23:58 | -لالة فاطمة-

خلدت جمعية وجدة عين الغزال 2000 العيد الأممي للمرأة الذي يصادف 8 مارس من كل سنة تحت شعار “جميعا من أجل الحق في حياة بدون عنف”، وهو الشعار الذي يتقاطع مع مضامين دعوة الأمم المتحدة لهذه السنة كافة الدول إلى التعبئة من أجل عالم أكثر مساواة ما بعد الجائحة العالمية كوفيد-19

وفي هذا الإطار، واصلت الجمعية جهودها للنهوض بحقوق المرأة وحمايتها في إطار مشروع “تغير- إنها بداية جديدة !” الممول من طرف الاتحاد الأوروبي من خلال برنامج مشاركة مواطنة والمنفذ من طرف مكتب الأمم المتحدة لدعم خدمات المشاريع UNOPS. وقد هم هذا المشروع أنشطة متنوعة في مجال التحسيس والتوعية وتقوية القدرات والترافع، والتي تروم جميعها إذكاء الوعي بالعناية الواجبة بحقوق المرأة وحمايتها من كافة أنواع وأشكال العنف المبني على النوع الاجتماعي.

ووعيا من الجمعية كفاعل مدني بأهمية المساهمة في القضاء على الممارسات التقليدية الضارة والتصورات النمطية تجاه المرأة كمدخل لتمكين المرأة من كافة حقوقها الأساسية، تم العمل على الإشراك المكثف للفاعلات/ للفاعلين الإعلاميات/الإعلاميين والعاملات/العاملين الاجتماعيات/الاجتماعيين في مختلف أنشطة هذا المشروع كشركاء ومستفيدين، لاسيما في الدورات التكوينية والمبادرات التحسيسية ذات الصلة.

وتتويجا لهذه المجهودات، وبمناسبة العيد الأممي للمرأة، أطلقت الجمعية حملة تحسيسية للتعبئة الجماعية من أجل القضاء على التمييز ضد المرأة، وأساسا العنف المبني على النوع الاجتماعي الذي يشكل أحد مظاهر هذا التمييز المأساوية.

عبر عن رأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اقرأ المجلة عبر الضعط على الصورة