الرئيسية > اخبار حصرية

خبير.. المرأة هي من تمتلك سر تطوير العلاقة الزوجية

  • الأحد 12 يوليو 2020 - 15:00 | سمية بنصات

يعتبر خبير التنمية الذاتية والاستشاري النفسي والأسري الأستاذ المهدي العلوي الأمراني العلاقة الزوجية أسمى العلاقات الإنسانية، وهي علاقة تتميز بكثير من الخصوصية والحساسية لكونها تشهد المرور بتحديات جسيمة طوال مدة الحياة الزوجية وككل علاقة طويلة المدى لابد من الالتزام بمجموعة من الأمور الهامة من شأنها المساهمة في الحفاظ على حياة زوجية سعيدة ومتوازنة وتجديد نشوة الحب بين الزوجين بصفة مستمرة.

الانخراط في نشاطات مشتركة متعددة من رياضة أو عبادة أو ترفيه مع التفكير دوما في القيام بأشياء متجددة ومثيرة لكسر عتمة الملل والحفاظ على صيغة الاستمتاع في الحياة الزوجية ويشمل ذلك المظهر الخارجي للزوجة على وجه الخصوص وكل ما يتعلق بالعلاقة الحميمة بين الزوجين ويمكن في هذا الإطار أن يتفق الزوجان على الذهاب لقضاء شهر عسل جديد بين الفينة والأخرى يؤجج المشاعر ويحيي الشغف والنشوة في العلاقة الزوجية.

ويجب التأكيد على أن دوام الحب بين الزوجين لا يتأتى إلا بحرص كل طرف على إشباع حاجات الطرف الآخر وهذا يفرض بادئ ذي بدء أن يكون كل زوج على علم بالحاجات المهمة لزوجه وهو ما لا يتاح في كثير من الأحيان بفعل النقص الجلي في تأهيل المقبلين على الزواج.

كما أن هذه الحاجات تتطور بتطور مراحل حياة كل طرف مما يستدعي قدرة على الفهم والإنصات مع التكيف المتواصل، ويمكن أن أجزم أن هناك منطقا عجيبا وذا نتائج مذهلة إذا ما اتبعه كلا الزوجين وحافظا عليه وهو بكل بساطة الحرص على نظرة الطرف الآخر، بحيث نقوم بتضخيم المزايا والايجابيات مع تقزيم العيوب والسلبيات، فيكون الكلام الطيب والإعجاب المتبادل والمدح الصادق بمثابة بهارات حياتية لا يمكن للزوجين العيش بدونها مما يساهم في تجنب بعض الأخطاء القاتلة التي يقع فيها الأزواج التعساء أو أولئك الذين وصلوا للطلاق.

ويمكن أن نذكر على سبيل المثال لا الحصر:

النقد اللاذع والمستمر

– المقارنة

– السماح بتدخل الأهل في العلاقة

-إعطاء أولوية لعلاقات أخرى على حساب العلاقة الزوجية….

ولا بد من الإشارة إلى أن المرأة هي من تمتلك سر تطوير العلاقة الزوجية بفضل ذكائها وقدرتها على الخلق والإبداع وتبقى مهارات التواصل والحوار والمرونة في التعامل من العوامل التي تكتسي أهمية بالغة بالنسبة للزوجين تمكنهم من العيش في هناء وسعادة وتوازن نفسي يسمح بتجديد المشاعر الجياشة والرغبة الجامحة رغم اكراهات الحياة العصرية فمزيدا من المجهود من أجل صيانة العلاقة الزوجية وتغذيتها على الدوام.

عبر عن رأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اقرأ المجلة عبر الضعط على الصورة

استفتاء

من هي صاحبة أحسن مبادرة اجتماعية:

التصويت انظر النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...