الرئيسية > اخبار حصرية

دوافع الإسهال عند المسافر

  • السبت 24 يوليو 2021 - 21:00 | سمية بنصات

 يقصد بحالة إسهال المسافر، النزلات المعوية الحادة التي قد تحدث للشخص أثناء السفر أو الرحلات والمخيمات الصيفية بسبب زيادة فرص تناول أطعمة أو أشرية ملوثة بالجراثيم أو الطفيليات، لقلة توفر الشروط الصحية الكاملة في بعض المطاعم، التي تنتشر على طول طريق السفر، أو بسبب فساد المأكولات التي قد يصاحبها المسافر معه، وخاصة إذا كانت مدة السفر طويلة. وليتجنب المسافرون ذلك، لالة فاطمة» التقت بالدكتور المنوزي عبد الكريم، اختصاصي في أمراض الجهاز الهضمي.

ماهي أهم أسباب الإسهال عند المسافرين؟

 من الأسباب التي تجعل الأمعاء تخرج عن سكونها ووظيفتها الطبيعية، وبالتالي حدوث التقلصات التي تؤدي إلى المغص، وكذلك زيادة في حركتها وإقلال الامتصاص بها مسببة الإسهال هي عدة عوامل منها:

– التهاب الأمعاء بالجراثيم أو الطفيليات نتيجة تناول مأكولات أو أشربة ملوثة بجراثيم أو طفيليات، وهذا العامل هو الأكثر تسببا في الإسهال بشكل عام، وإسهال المسافر بشكل خاص، يتمثل في التهاب الأمعاء بمواد سامة نتيجة لتناول مأكولات أو أشرية فاسدة أو ملوثة بعناصر سامة، أو تناول لحوم وأسماك فاسدة أو معلبات فاسدة. ويختلف السم عن البكتيريا بانه لا يتغير بالحرارة أثناء الطبخ كما يحصل للبكتيريا التي تموت بعملية طهي الطعام.

 – التفاعلات والتداخلات التي قد تحصل بين الأغذية عند بعض الأشخاص

– التحسس عند بعض الأشخاص لبعض أنواع الطعام والشراب.

كيف يتجنب المسافرون التسمم الغذائي خلال فصل الصيف؟

 كثير من المسافرين يصابون خلال فصل الصيف بالإسهال، وهو ما نسميه بإسهال المسافرين، نتيجة الأطعمة الغريبة وتغيير نوع الغذاء والماء، فالطعام والماء قد يحملان عامل العدوى، لاسيما حينما ينخفض المستوى الصحي، لكن بالإضافة إلى ذلك فإن المسافرين إذ يوجدون في أماكن غريبة فإنهم قد يخففون من قواعد النظافة الخاصة بهم، ففي الأماكن التي يسود فيها جو العطلات يميل الناس إلى الإفراط في أكل وجبات كبيرة ودسيمة لم يعتادوا عليها من قبل، وقد يؤدي كل ذلك إلى تخفيف الحامض الموجود في المعدة، الذي يعمل كدفاع طبيعي ضد العدوى، ومع انهيار الدفاع تتمكن العدوى من الدخول إلى الأمعاء وتبدأ نشاطها المؤلم.

من هم الأكثر تعرضا للإصابة بالإسهال؟

 يتوقف خطر إصابة المسافرين بالإسهال على مكان السفر، فاحتمال الإصابة بإسهال المسافرين يزداد في المناطق التي لا تتمتع بمستويات عالية لصحة الغذاء، وتكثر فيها بالفعل حالات الإصابة بأمراض الاسهال بين السكان. ولكن لا يحتمل أن يصاب بالقدر نفسه من الإسهال أي مسافر من منطقة يكثر فيها حدوث أمراض الإسهال إلى منطقة أخرى مشابهة، وذلك بسبب المناعة التي اكتسبها جسمه ضد عوامل الإصابة، وأكثر المسافرين تعرضا للإصابة ذلك الذي تكون مناعته ضعيفة أو يأتي من منطقة يقل فيها حدوث أمراض الإسهال إلى منطقة تكثر فيها هذه الأمراض.

كيف تتسبب الفواكه الموسمية في الاسهال؟

توجد حالات الإصابة بالإسهال بعد تناول بعض الفواكه وهذا راجع إلى الظروف الزراعية للفاكهة، حيث نجد بعض الفلاحة يريدون أن ينتجوا موادهم بشكل أكبر وبسرعة، فيستعملون الأسمدة الكيماوية بشكل غير مقنن وبها مواد سامة، لذا فعند تناول هذه الفواكه في بداية موسمها تتسبب في إسهال متناوليها، فينصح يتجنبها خصوصا لمن يعانون ضعفا في الجهاز الهضمي، كما ننصح بتجنب أكل الفواكه بعد شرائها مباشرة، لأن بعض الفواكه تكون معرضة لأشعة الشمس طيلة النهار، وهذا قد يسبب بعض الأمراض على مستوى الجهاز الهضمي.

عبر عن رأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اقرأ المجلة عبر الضعط على الصورة