الرئيسية > اخبار حصرية

شجعي طفلك على شرب الماء بانتظام

  • الإثنين 28 مارس 2022 - 20:00 | سمية بنصات

يحتاج الطفل يوميا إلى شرب كمية مناسبة من السوائل، وتزداد الحاجة في بعض الحالات الخاصة مثل التعرق الشديد أو الرياضة أو التعرض للحرارة المرتفعة. فماهي كمية الماء التي يحتاجها جسم الطفل؟ وماهي انعكاسات عدم شرب الماء على صحة الصغير؟ أسئلة وغيرها يجيب عنها الدكتور جعفر هيكل، أستاذ بكلية الطب واختصاصي في الطب الوقائي.

أين تتجلى أهمية الماء بالنسبة للطفل؟

الماء أساسي في تغذية الطفل ونموه، فهو يساعد الجسم في التخلص من السموم الضارة وإخراجها خارج الجسم، فهو مصدر حياة الخلايا وبدون الماء تتعطل أعضاء الجسم وتعجز عن تأدية وظائفها.

ماهو الفرق بين ماء الصنبور والماء المعدني؟

كلهما صالح للشرب ويؤدي وظيفته في الجسم، الفرق أن الثاني يحتوي على مواد معدنية لها تأثير إيجابي على الصحة، لكن هذا لا يعني أن الماء العادي لا يحتوي على هذه المواد لكن بشكل وكمية مختلفة. لكن للأسف فالأرقام تشير إلى أن المغاربة لا يشربون الكمية اللازمة والكافية من الماء، فمعدل شرب المغاربة لا يتعدى 16 لتر لكل مغربي سنويا مقارنة مع بعض الدول كايطاليا والمكسيك مثلا الذين يستهلكون قرابة 165 لتر سنويا.

ماهي انعكاسات عدم شرب الماء على الصحة عموما وصحة الطفل بشكل خاص؟

طبعا الشخص الذي لا يشرب الكمية المطلوبة يبقى عرضة لمختلف الأمراض كأمراض المفاصل، أمراض القلب والشرايين، والأمراض المزمنة، ويبقى عرضة أيضا للجفاف، كذلك الشأن بالنسبة للطفل. ويبقى دور الأم ضروريا لتشجيع أطفالها على شرب الماء وذلك بوضع قنينة ماء على طاولة الطعام. والمعدل العادي يبقى هو شرب لتر ونصف من الماء يوميا، أما المعدل المطلوب فهو 3 لترات يوميا.

ماهو أفضل توقيت لشرب الماء؟

ليس هناك أي توجه معين لشرب الماء، فقد يشرب الطفل كما الشخص البالغ قبل الأكل أو بعده، وعندما يمارس الرياضة أو بدل أي نشاط بدني. وتختلف الكمية أيضا خلال شهر رمضان وفي الأجواء الحارة.

ما هي حاجتنا إلى الماء؟

تختلف كمية السوائل حسب العمر، الوزن والحركة البدنية. كذلك الطقس الحار والرطب يعني المزيد من السوائل. كما أن الطقس يلعب دورا كبيرا في تحديد كمية الماء اللازمة للجسم، وكلّما ازدادت حرارة الطقس كلما احتاج الجسم إلى كمية أكبر من الماء. وفي حال بعض الأمراض، وعلى رأسها الإسهال الحاد تزيد الحاجة إلى السوائل، لأن الجسم يفقد الكثير من سوائله وأملاحه المعدنية، فيصبح من الضروري تناول السوائل المدعمة بالأملاح المعدنية.

ماهي النصيحة التي تقدمها للأمهات؟

أقول لهن شجعن أطفالكن منذ الصغر على شرب الماء، ولكل أم أقول شجعي أولادك على تناول الخضر الطازجة والفواكه بانتظام لأنها تحتوي على الماء والفيتامينات.

عبر عن رأيك

اقرأ المجلة عبر الضعط على الصورة