الرئيسية > اخبار حصرية

كيف يمكن تجنب الجلطة الدماغية بعلاج الأمراض المساعدة في حدوثها

  • الإثنين 18 أكتوبر 2021 - 15:00 | سمية بنصات


يتكون الدماغ من مجموعة من الخلايا العصبية، التي تتحكم في جميع أجهزة الجسم، وهذه الخلايا مغداة بالأكسجين عن طريق شبكة الأوعية الدموية. وتوقف الدم عن هذه الخلايا لبضع دقائق يؤدي إلى موتها، وبالتالي فالوظيفة التي كانت تقوم بها هذه المنطقة من الخلايا تنعدم أو تتأثر، فما هي أهم أسباب الجلطة الدماغية، وما هي العوامل المساعدة على حدوثها؟ هذه الأسئلة سيجيبنا عنها الدكتور منير الزوبي، اختصاصي في أمراض الدماغ والجهاز العصبي.

ماهي الجلطة الدماغية، وما هي أهم أسبابها؟

الجلطة الدماغية، هي عبارة عن مرض الأوعية الدماغية الناتجة عن انسداد في شرايين الدماغ. وهي أنواع: الجلطة الانسدادية، وهي عبارة عن كرة مكونة من الدم المتخثر والكولسترول في أحد الشرايين في الجسم، حيث تنتقل مع الدم حتى تصل إلى أحد الشرايين في الدماغ فتغلقه، وبالتالي انقطاع الدم عن الجزء المغذي بهذا الشريان.

 الجلطة التخثرية، وتعتبر من أكثر العوامل في تكون الجلطة، وهي ناتجة عن ترسب الدهون وترسبات الكالسيوم تدريجيا على جدار الأوعية الدموية، ما يؤدي إلى ضيق الشريان، وبالتالي انسداده.

 النزيف الدماغي، وينتج عن تمزق إحدى جدار الأوعية الدموية في الدماغ وبالتالي ضغط النزيف على شرايين أخرى وانسدادها، وارتفاع ضغط الدم، وضعف الأوعية الدموية من أكبر مسبباتها.

ما هي الأعراض والمشاكل الصحية الناتجة عنها؟

تختلف الأعراض بحسب المنطقة، التي حصل فيها تجلط الدم، فكل متعلقة من الدماء مهيأة لوظيفة معينة. فالقص الأيمن من الدماغ يتحكم في حركة الجزء الأيسر من الجسم، والفص الأيسر من الدماغ يتحكم في حركة الجزء الأيمن.

عندما تكون الجلطة في جذع الدماغ، فقد يصاحبها شعور المريض بغثيان مفاجئ وصداع ونقص في الوعي، بالإضافة إلى الإحساس بالدوران، وخلل بالنظر المفاجئ. فأعراض الجلطات كثيرة، وذلك حسب المنطقة المصابة بين الدماغ.

وتشخيص المرض يجب أن يكون قبل مرور ست ساعات من الإصابة، ليكون العلاج ناجحا، وللأسف جل المرضى لا يباشرون الطبيب إلا بعد يوم أو يومين من الإصابة.

ماهي العوامل المساعدة في حدوثها؟

تتمثل العوامل المساعدة في التقدم في السن، وجود أمراض القلب والاوعية الدموية، ارتفاع ضغط الدم، ارتفاع نسبة الكولسترول في الدم مرض السكري، الزيادة في الوزن، التدخين، تعاطي الكحول، عدم ممارسة الرياضة وقلة الحركة، عوامل وراثية، التوتر العصبي والضغوط النفسية.

كيف يمكن تجنب الإصابة بالجلطة الدماغية؟

يمكن تجنب الجلطة الدماغية بعلاج الأمراض أو العوامل المساعدة، التي سبق وذكرناها، وتناول الأدوية التي تقلل من تخثر الدم، ومراقبة الطبيب بشكل دوري، خاصة بالنسبة لكبار السن.

عبر عن رأيك

اقرأ المجلة عبر الضعط على الصورة