الرئيسية > اخبار حصرية

هذه هي الافلام الفائزة بجوائز المهرجان الدولي للفيلم بمراكش

  • السبت 7 ديسمبر 2019 - 20:49 | مروى الفن

أُسدل قبل قليل بقصر المؤتمرات بمدينة مراكش الستار على الدورة ال18 للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش، حيث تنافس 14 فيلما يمثلون مختلف الدول على الجائزة الذهبية.

وتم عرض فيديو لأقوى لحظات المهرجان التي تنوعت بين التكريمات والعروض السينمائية وورشات “أطلس” وغيرها من الأنشطة التي برمجها المهرجان خلال دورته 18.

في كلمتها قالت رئيسة لجنة تحكيم هذه الدورة الممثلة الاسكتلندية تيلدا سوينتون أن روعة المهرجان جعلت الاختيار صعبا، حيث تأثرت بكل الأعمال وأكدت أن مستقبل السينما سيبقى مشعا، وحييت مدينة مراكش الجميلة وقالت أن اختيار الأفلام الفائزة تم بإجماع كل أعضاء اللجنة.

وجاءت الجوائز كالتالي:

تمكن الفيلم وادي الأرواح “ڤالي أوف سولز” من الفوز بالنجمة الذهبية التي قدمتها له رئيسة لجنة التحكيم تيلدا سوينتون والتي تسلمها مخرج الفيلم نيكولاس رينكون جيل، الفيلم يحكي قصة الحرب الأهلية صور في كل من كولومبيا، البرازيل، فرنسا وبلجيكا وهو أول فيلم روائي طويل للمخرج نيكولاس.

حصل على جائزة أحسن دور رجالي الممثل الاسترالي توبي والاس بطل فيلم “بيبي تيث” والتي قدمها له النجمين ميشيل ورفاييل بيرسوناز، الفيلم سلط الضوء على موضوع المخدرات بطريقة تستحق اللقب وهو قصة شابة مصابة بالسرطان تغرم ببائع مخدرات، فيلم مليئ بالكوميديا.

أما جائزة أحسن دور نسائي تذهبان للنجمتين نيكولا بورلي وروكسان سكريمشو والتي قدمتها لهما الممثلة أسماء الخمليشي والممثل سايمون بيكر، عن دورهما في الفيلم لين ولوسي، الذي يحكي قصة شابتين لا يتعدى عمرهما 21 سنة تربطهما علاقة صداقة قوية احداهما تقع في ازمة والاخرى تقف بجانبها.

وذهبت جائزة أفضل إخراج للمخرج التونسي علاء الدين سليم لفيلمه “طلامس” الذي قدمها له كل من سمانتا لونك والمخرج المغربي نور الدين الخماري، يستحضر لوحة صمتية يغوص فيها المخرج بالمشاهد في تجربة سينمائية خيالية تأخذه في سفر جميل.

أما جائزة لجنة التحكيم فكانت”مُناصفة” من نصيب المخرج السعودي عبد المحسن الضبعان  عن فيلم  “الزيارة الأخيرة” و للمخرج الصيني زاي يي جي يانغ  عن فيلمه “موزاييك بوتريه”، وتسلما الجائزة من قبل كل من تالا حديد ودافيد وينهام.

الفيلم السعودي يحكي قصة حكاية ناصر الذي غادر البادية التي كان يعيش فيها وبعد عودته وجد والده يحتضر، أما الفيلم الصيني فتدور أحداثه حول شابة لا يتجاوز عمرها  14تصبح حامل من مُدرسها الذي اغتصبها وينتهي الأمر باقصائها من المدرسة.

هذا وقد عرف حفل اختتام مهرجان مراكش حضور عدد كبير من الفنانين والمشاهير المغاربة والأجانب، كالمخرج المغربي نور الدين الخماري، والممثلين محمد الجم وعبد الله فركوس والفنانة بشرى أهريش، والممثلة أسماء الخمليشي، بالإضافة إلى أعضاء لجنة تحكيم هذه الدورة التي ترأسها الممثلة الاسكتلندية تيلدا سوينتون.

تجدر الإشارة الى أن الأعمال المغربية والعربية والعالمية واكبت خلال سنة 2019 مجموعة من القضايا الساخنة التي يعيشها العالم، دون إغفال القضايا الإنسانية في كل المجتمعات، حيث تشكل المهرجانات السينمائية الدولية مجالًا لتقديم كل هذا، والتميز فيه بحصد الجوائز.

عبر عن رأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حاليا في الاسواق او عبر التحميل

استفتاء

من هي صاحبة أحسن مبادرة اجتماعية:

التصويت انظر النتائج

Loading ... Loading ...