الرئيسية > اخبار حصرية

ووهان تستعيد حيوتها وازدهارها بعد مرور عام من رفع الإغلاق

  • الخميس 8 أبريل 2021 - 23:59 | ليلى كندي

شهدت ووهان، المدينة الصينية الأشد تضررا من تفشي كوفيد-19 في بداية 2020، تغيرات كبيرة، واستعادت ازدهارها وحيويتها على مدار عام منذ رفع إجراءات الإغلاق في 8 أبريل 2020.

ففي يوم 23 يناير من العام الماضي، أعلنت سلطات مدينة ووهان، حاضرة مقاطعة هوبي وسط الصين، حالة الطوارئ، وقامت بتعليق كل وسائل النقل من وإلى المدينة خلال ذروة السفر لعيد الربيع الصيني، من أجل كبح انتشار كوفيد-19 وتقليل مخاطر انتقال العدوى، فضلا عن فرض إجراءات الإغلاق في المدينة البالغ عدد سكانها 11 مليون نسمة.

كما تم تعليق وسائل النقل المحلية، بما في ذلك الحافلات ومترو الأنفاق وسيارات الأجرة، وطلب من جميع سكانها عدم مغادرة المدينة.

ومع تراجع الخطر الذي شكله كوفيد-19، رفعت المدينة إجراءات الإغلاق بشكل تدريجي، وعادت بهدوء كمدينة مفعمة بالحيوية كما كانت من قبل، حيث عاد العمال المهاجرون إلى العمل، واستؤنف العمل في المصانع والشركات بشكل تدريجي.

وفي يوم 8 أبريل 2020، رفعت مدينة ووهان بشكل رسمي قيود السفر إلى خارج المدينة بعد إغلاق دام 76 يوما، ما يقرب من 3 أشهر، في عزلة عن العالم الخارجي.

ومنذ ذلك الوقت، عادت الحياة إلى حد كبير لطبيعتها، ولكنها لا تزال تطبق إجراءات وقائية، بما في ذلك ارتداء الكمامات وفحص درجة الحرارة والحفاظ على التباعد الاجتماعي، وفق ما أفاد تقرير لتلفزيون الصين المركزي “سي سي تي في”.

ويشير السكان المحليون بالمدينة إلى أن حياتهم تعود إلى طبيعتها تدريجيا.

وخلال فترة الإغلاق في ووهان، كانت حركة المرور داخل وخارج المدينة حوالي 100 مركبة، ولكن المعدل اليومي الحالي لحركة المرور يصل إلى 40 ألف مركبة، وهو مماثل لمعدل حركة المرور في 2019.

وفي هذا العام، فتح مطار تيانخه في ووهان 13 خطا جويا محليا جديدا من ووهان إلى مدن جينينغ وويفانغ ودونهوانغ وجيايويقوان، بمعدل تشغيل يصل إلى 90 بالمائة.

وفي الوقت نفسه، أنشأت ووهان أيضا هذا العام، خمسة “خطوط جوية سريعة” لمدن رئيسية مثل بكين وشانغهاي وقوانغتشو وشنتشن وتشنغدو. وفي ما يتعلق بالشحن الجوي، يمتلك مطار تيانخه في ووهان خلال الربع الأول من هذا العام 12 خطا منتظما للشحن الجوي تغطي 4 قارات، وهي أوروبا وأمريكا وآسيا وإفريقيا.

وقبل بضعة أيام، غادر قطار يتكون من 50 عربة تحمل أكثر من 600 طن من المنتجات الإلكترونية وإمدادات مكافحة الوباء تم إنتاجها في مقاطعة هوبي، ووهان متجها نحو ماراسيفيتش في بولندا.

ويعد هذا القطار الرابع بين الصين وأوروبا الذي يغادر المحطة في شهر أبريل، كما أنه القطار الـ40 بين الصين وأوروبا الذي يغادر المحطة في 2021، ليتخطى عدد القطارات المغادرة في نفس الفترة عام 2019.

عبر عن رأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اقرأ المجلة عبر الضعط على الصورة